نصائح وأفكار

وسائل الشبكات الاجتماعية توفر فرصاً كبيرة للتعلم في الفصل الدراسي، فهي تجمع بين التعاون والمشاركة والوصول إلى الموارد في جميع أنحاء العالم بكل سرعة وسهولة.

زائرنــا الكريم، نأمل الاطلاع على قوانين رخصة المشاع الإبداعي لموقعنا (من هنـا) قبل النسخ أو النقل

 

وقد ابتكر بعض المعلمين طرقاً مميزة لاستخدام تويتر كأداة تعليمية في الفصل الدراسي فهي من الأدوات الممتعة خاصة وأنها تتربع على قائمة الوسائل الشبكات الاجتماعية الأكثر تأثيراً.

قبل أن نبدأ.. دعونا نلقي نظرة على هذا الفيديو المترجم من قِبلنا والذي يتحدث عن تويتر وفكرته بكل بساطة:

 

 وإذا كنت لا تمتلك حساباً في تويتر وتريد الانضمام لهذا الموقع العملاق فقد تفيدك قراءة بعض النصائح للمغردين الجدد والتي تطرقنا لها في هذا الموضوع: عشر نصائح لتبدأ مع تويتر )

في هذا الموضوع سنقوم بمشاركة بعض الطرق والأفكار لتفعيل تويتر في الفصل الدراسي مع طلابك والتي جمعناها من مصادر مختلفة ومتنوعة، وبإمكانك اختيار ما يناسبك منها وتطبيقها، وكم هو جميل أن تشاركنا بعد ذلك بتجربتك لنقوم بعرضها على موقعنا كتجربة عربية مميزة.

 

  • تويتر كلوحة اعلانات: بإمكانك استخدام تويتر لوضع الاعلانات لطلابك المتابعين لحسابك فمثلاً: وضع خبر عن تأجيل موعد الاختبار أو تغيير موعد محاضرة أو طلب بحث جديد.
  • تويتر كأداة مراجعة: انشئ وسم أو هاشتاق باسم المادة أو الوحدة (مثلا: #مراجعة_الوحدة_الأولى)، وانشره للطلاب ليتم فيه مناقشة أو مراجعة محتوى هذه الوحدة.
  • تويتر كأداة مساندة للساعات المكتبية: إنشاء حساب لك على تويتر قد يساعد طلابك في التواصل معك للاستفسار عن موضوع معين أو النقاش حول نقطة ما.
  • تويتر كأداة تنسيق ومتابعة للمشاريع: بدلاً من إرسال رسائل البريد الالكتروني للطلاب أو الانتظار حتى موعد المحاضرة أو الحصة القادمة لمناقشة أو تتبع عمل الطلاب في مشروع معين، بإمكان الطلاب العمل على تويتر وإنشاء وسم أو هاشتاق لمشروعهم وبذلك تتم متابعة نشاطهم و تتبع التطورات التي طرأت على مشاريعهم.
  • تويتر كأداة لكسر الحواجز: الخجل والرهبة منتشرة بين بعض الطلاب فقد يخجل الطالب من السؤال أو المناقشة المباشرة أمام الجميع وتويتر قد يساعدهم في كسر هذا الحاجز.
  • تويتر كأداة للتواصل مع أولياء الأمور: الآباء قد يستخدموا تويتر لمتابعة معلمي أبنائهم والبقاء على اطلاع بآخر نشاطات أبنائهم واختباراتهم ومشاريعهم.
  • تويتر كصالة رقمية للأساتذة: بالإمكان جعل تويتر أداة للنقاش بين الأساتذة والمعلمين ومشاركة المصادر المفيدة والمنوعة.
  • تويتر كأداة تقويمية: جرب استخدام تويتر مع طلابك في تقويم معلوماتهم عن الدرس الماضي وقد يكون ذلك بتخصيص ساعة في اليوم لذلك، ولا تنسى الرد عليهم بتغذية راجعة مباشرة فهي من أساسيات عملية التقويم.
  • نشاط مفاجئ على تويتر: جرب طرح اسئلة مفاجئة على تويتر، وامنح درجات إضافية للأسرع اجابة.
  • تويتر كأداة لجمع ومشاركة المصادر: اطلب من الطلاب مشاركة مصادر أو معلومات إضافية حول موضوع درسك وشاركهم في ذلك.
  • تويتر كأداة للتواصل مع الخبراء: استخدام تويتر للبحث عن خبراء تعليميين وتربويين ومتابعة جديدهم والاستفادة من خبراتهم لتطوير مهاراتك.
  • تويتر كأداة للعصف الذهني: بإمكانك مشاركة الأفكار والمعلومات مع طلابك في أي وقت.
  • استخدم موقع (twtpoll.com) لإنشاء استبيان او تصويت ومشاركته في تويتر لمعرفة رأي طلابك بموضوع معين.
  • تويتر كأداة للتعرف على الآخرين: ابحث مع طلابك عن معلم آخر لنفس المادة و جرب مشاركته وطلابه المعلومات والنقاشات.
  • استغلال تويتر للطلاب كثيري النقاش والمداخلات: فقد يصادفك في أحد الفصول طالب كثير النقاش والمقاطعة بمعلومات قد لا تكون لها علاقة لها بالموضوع، وقد استخدمت (جيني روبنسون) وهي معلمة – تويتر مع أحد الطلاب المصابين بالتوحد لهذا الغرض فكانت تستقبل النقاشات في تويتر وترد على التغريدات المفيدة وتترك ما هو غير مفيد.


ملاحظات مفيدة:

  • من الأفضل انشاء حساب يختلف عن حسابك الشخصي الذي تتبع فيه مشاهير أو تناقش فيه مواضيع اجتماعية لا علاقة لها بموادك.
  • تجنب اغراق حسابك بتغريدات متوالية فذلك قد يشتت طلابك وينفرهم.

بعد هذه الأفكار الممتعة هل ستجرب تويتر مع طلابك؟؟ 

 

المراجع:

Twitter in Education: what next? , David Hopkins

How to use Twitter in the classroom ,NANCY MESSIEH

37 Interesting ways to use Twitter in the Classroom ,Tom Barrett

60 Ways To Use Twitter In The Classroom By Category

 

 

معلومات عن الكاتب
ابتهال العقيـّـل
Author: ابتهال العقيـّـل
المؤسسة والمشرفة على موقع التعليم خارج الصندوق، مدربة معتمدة ومتخصصة في التعلم الالكتروني، شاركت في تحكيم العديد من المسابقات في نفس المجال، مهتمة بتقنيات التعليم، تسعى للمساهمة بنشر المعرفة وإثراء المحتوى العربي.
مقالات اخرى للكاتب